منتدى مدارس تحفيظ القرآن الكريم النسائية بجمعية تحفيظ القرآن الكريم بساجر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهلاً وسهلاً بكم
ندعوكم للتسجيل والدخول للمشاركة بكل ما هو نافع ومفيد
إدارة المنتدى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» بشراكم
الثلاثاء 10 فبراير - 4:31 من طرف م.خديجة

» مناسك الحج
الثلاثاء 14 أكتوبر - 22:20 من طرف م.خديجة

» فضل عشر ذي الحجة
الثلاثاء 14 أكتوبر - 22:13 من طرف م.خديجة

» ربيع القلوب
الثلاثاء 14 أكتوبر - 22:06 من طرف م.خديجة

» اعلان فتح التسجيل
الثلاثاء 26 أغسطس - 13:44 من طرف معهد اعداد المعلمات

» أنشطة مدرسة خديجة لشهر جمادي أول
السبت 12 أبريل - 22:33 من طرف م.خديجة

» أنشطة مدرسة خديجة لشهر ربيع ثاني
السبت 12 أبريل - 21:47 من طرف م.خديجة

»  مسابقة الحفظ العاشرة لجمعية تحفيظ القرآن الكريم
الجمعة 21 مارس - 16:13 من طرف قسم الإشراف النسائي

» تغطية فعاليات السوق الخيري للمعهد
الأربعاء 12 مارس - 3:48 من طرف معهد اعداد المعلمات

» خـــــــــــــــاص لمعلمات الدور النسائية
الإثنين 3 مارس - 3:29 من طرف قسم الإشراف النسائي

» هـــــــــــــــــــام جــــداً
الخميس 27 فبراير - 0:59 من طرف قسم الإشراف النسائي

» مسابقة أجمل خاطرة
الثلاثاء 18 فبراير - 20:42 من طرف قسم الإشراف النسائي

» مسابقة كتاب (فتاوى علماء البلد الحرام )
الثلاثاء 18 فبراير - 20:18 من طرف قسم الإشراف النسائي

» برنامج مساعدة معلمة
الثلاثاء 18 فبراير - 20:01 من طرف قسم الإشراف النسائي

» الخطة التفصيلية لبرنامج النشاط مفرغة
السبت 15 فبراير - 20:25 من طرف وهج القلم

» اعلان بدء التسجيل للدفعة الجديدة في المعهد
السبت 1 فبراير - 4:01 من طرف معهد اعداد المعلمات

» انتــــقاد
الجمعة 13 ديسمبر - 0:49 من طرف عليان قلب الاسد

» نجـــمة الحجاب ((تصويتكم اذا ممكن :)
الثلاثاء 10 ديسمبر - 18:04 من طرف عليان قلب الاسد

» تــعــمـيـــم
الإثنين 9 ديسمبر - 14:33 من طرف عليان قلب الاسد

» مناصب !!!
الأربعاء 4 ديسمبر - 12:27 من طرف عليان قلب الاسد

» شوكو خير
الأحد 1 ديسمبر - 6:34 من طرف اللؤلؤه المكنونه

» حملة حجابي سر سعادتي
الأحد 1 ديسمبر - 6:25 من طرف اللؤلؤه المكنونه

» كلنا جسد واحد
السبت 30 نوفمبر - 18:06 من طرف اللؤلؤه المكنونه

» معايير الجودة للمدارس النسائية للعام الحالي
الإثنين 25 نوفمبر - 8:30 من طرف أوتآإأر الحرف

» حملة (( فضل عشر ذي الحجه ))
الإثنين 25 نوفمبر - 1:27 من طرف دار فاطمه

» حفل استقبال الطالبات للعام الدراسي الجديد
الإثنين 25 نوفمبر - 0:08 من طرف دار فاطمه

» الزيارات الميدانية للدور النسائية
الأحد 24 نوفمبر - 16:53 من طرف قسم الإشراف النسائي

» أنشطة مدرسة خديجة
السبت 23 نوفمبر - 23:50 من طرف م.خديجة

» اعلان توظيف
الثلاثاء 29 أكتوبر - 18:06 من طرف معهد اعداد المعلمات

» خاص لمعلمات الدور النسائية
الخميس 10 أكتوبر - 5:20 من طرف قسم الإشراف النسائي


رسالة نذير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رسالة نذير

مُساهمة من طرف المشرف العام في الأحد 28 أغسطس - 12:51


اخي الغالي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد فهذه رسالة نذير والأمر جد خطير وتحمل ثقلها للنهاية لعل الله يكتب على يدك للإسلام والسنة نصرة


 اخبار نقلتها من موقع مفكرة الاسلام ولا تزال موجودة وغالبيتها وقعت في مطلع عام ٢٠٠٦ م عندما تمكن الرافضة من الحكم في بغداد وما حولها

اعلم انك ستزداد نبضات قلبك وسيفور الدم في عروقك وستبلع ريقك كثيرا وربما يعصف بك القولون وسوف تحوقل وتتحسب كثيرا من فعل ابناء المتعة والسفاح في اخوانك والدور سيأتيك لانك ما نصرت اخيك ولازلت تتودد للرافضة وربما تحسب انهم مسلمين 
لمثل هذا يذوب القلب من كمد       ان كان في القلب اسلام وإيمان

واليك الاخبار :
 
 مفكرة الإسلام (خاص): كشف محتوى وثيقة حصلت "مفكرة الإسلام" على نسخة منها عن ضلوع قيادات "المجلس الأعلى للثورة الإسلامية" في العراق بزعامة عبد العزيز الحكيم في إصدار أوامر للميليشيا المسلحة التابعة للتنظيم بشن هجوم "شامل ومسلح" على مساجد السُّنة في العراق.
ووجهت الوثيقة المذيلة بتوقيع مدير العمليات عبد السادة كريم الزبيدي والصادرة عن الأمانة العامة لـ"منظمة بدر" بناءً على أوامر من عمار الحكيم نجل عبد العزيز الحكيم إلى "الجناح العسكري/ سرايا مالك الأشتر" بشن هجوم شامل ومسلح على مساجد السنة ومقرات أحزابهم ومنظماتهم في جميع أنحاء العراق، وأمر باستباحتها والسيطرة عليها بشكل تام. 
وتكشف الوثيقة المؤرخة بتاريخ (12/2/2006م) عن وجود تنسيق بين الأجهزة الأمنية التي يسيطر عليها الشيعة وبين تلك العصابات الصفوية، بإشارتها إلى "تأمين الإسناد والدعم اللازم من قبل الأجهزة الأمنية" لتلك الميليشيا في شن هجماتها ضد مساجد السنة ومقار تنظيماتهم وأحزابهم. 
وتنوّه "مفكرة الإسلام" إلى أن نشرها تلك الوثيقة التي سبق أن نشرت نصها جريدة "المحرر العربي" وبثتها فضائية "المستقلة"، جاء بعد حصولها من مصادر موثوقة على نسخة منها.
وفيما يلي نص الوثيقة:
توجيهات صادرة عن الأمانة العامة لمنظمة بدر - الدائرة السياسية - العراق بتاريخ (12/2/2006م). 
إلى: الجناح العسكري/ سرايا مالك الأشتر بناءً على الموقف الراهن والأحداث السياسية الخطيرة التي تشهدها الساحة الإقليمية بشكل عام، العراقية بشكل خاص, وتنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية والمراجع الدينية, أمر سماحة السيد (عمار الحكيم) دام ظله الشريف بشن هجوم شامل ومسلح على مساجد وجوامع الوهابية الكفرة ومقرات أحزابهم ومنظماتهم في أنحاء القطر كافة واستباحة ممتلكاتها والسيطرة عليها بشكل تام, ورفع رايات وصور أهل البيت (عليهم السلام) عليها, وسيتم تأمين الإسناد والدعم اللازم من قبل الأجهزة الأمنية بالتنسيق مع كافة الفصائل المسلحة حتى يتحقق النصر والتمكين لأبناء شيعة ولي الأرض والسماء الإمام (علي) عليه السلام. 
مدير العمليات عبد السادة كريم الزبيد


 
 مفكرة الإسلام (خاص): أقدمت العصابات الصفوية على جريمة جديدة بحق أهل السنة، حيث أحرقت عناصر جيش المهدي عشرة منازل لأهل السنة المهجرين في مدينة المدائن جنوب العاصمة العراقية بغداد فجر اليوم.
وذكر مراسل "مفكرة الإسلام" ـ نقلاً عن شهود عيان من أهل السنة ـ أن عناصر من عصابات المهدي الصفوية وبعد قيامها بقتل وتهجير العديد من المواطنين والعوائل السنية في المدائن أقدمت على إحراق عشرة مساكن كانت قد هجرت أهلها وهم من أهل السنة فجر اليوم في قرية "عبوسة" إحدى ضواحي المدائن.
وأشار شهود العيان إلى أنهم شاهدوا أعمدة الدخان وهي تتصاعد من المنازل وألسنة اللهب وهي تحرق البيوت.
وأوضح شهود العيان أن عناصر العصابات الصفوية منعت أي شخص من الوصول إلى هذه المنازل والقيام بإطفاء النيران مبررين ذلك بأنها تعود لأهل السنة المجرمين، على حد قولهم، فيما لم تحرك الشرطة العراقية المعينة من قبل الاحتلال ساكنًا تجاه هذه العصابات الصفوية المجرمة. 


  
 مفكرة الإسلام (خاص): في متابعة لأحداث مدينة الحرية وما تتعرض له من عدوان صفوي مجرم، أقدمت العصابات الصفوية على اغتصاب امرأة سنية أمام عينيْ زوجها, بعد أن قامت بربطه على سارية منزله أثناء الهجوم عليه.
وعن تفاصيل تلك الجريمة، ذكر مراسل "مفكرة الإسلام" أن المنزل الواقع في محلة 426 زقاق 6 دار 20 هاجمته العصابات الصفوية الإجرامية، وبعد مقاومة شرسة من صاحب المنزل كما وصفها شهود العيان أسفرت عن مقتل سبعة منهم، اقتحمت هذه العصابات المنزل بعد نفاد عتاد الرجل، وقامت بربطه على إحدى أعمدة المنزل المقابلة لحديقة الدار بسلك هاتف.
ثم قامت تلك العصابات بجلب زوجته وقاموا باغتصابها أمام عينيه, بعد ذلك قاموا بقتلها بإطلاق النار على رأسها، ثم قتلوه, حيث وجد صباح اليوم مربوطًا على السارية وهو شهيد مع زوجته التي نُزعت عنها ثيابها.
وأوضح مصدر طبي عاين الجثتين أن الرجل أصيب بجلطة دماغية على ما يبدو وهو يشاهد ما يفعله الصفويون بزوجته، فيما توفيت الزوجة ذات الأربعة والثلاثين عامًا بعد إصابتها بأربع رصاصات في الصدر والرأس. 


 
 
 مفكرة الاسلام: في متابعة للجرائم الوحشية التي ارتكبتها العصابات الصفوية في منطقة الحرية الأولى ـ شمال بغداد ـ عُثر اليوم السبت على جثة محترقة بالكامل لصبي صغير لا يتجاوز عمره الرابعة, بعد أن قام مسلحون من عصابات "جيش المهدي" الصفوية باختطافه يوم أمس.
ونقل مراسل "مفكرة الإسلام" عن الحاجة "قسمة محمد" جدة الطفل "عمر عبد الله الدليمي" من أهالي منطقة الحرية الأولى قولها: إن "عمر" كان يلعب عند باب الدار عندما شنّت العصابات الصفوية عدوانها على المنطقة, وبعدها فقدناه.
وأضافت "بحثنا طيلة يوم أمس واليوم بين أكوام الشهداء السنة المتفحمة دون جدوى", حتى عثر عليه أحد الجيران عصر اليوم السبت في حي "الدباش" قرب منطقة "أهل التنك" المخصصة لبيع النفط الأبيض والتي تسيطر عليها عصابات "جيش المهدي".
وتصف الجدة الجريمة البشعة التي ارتكبتها العصابات الصفوية, مؤكدة أن جثة حفيدها وجدت وقد احترقت بشكل كامل بعد أن صُب عليه النفط وتكورت أطرافه بالكامل.
وأشارت الحاجة "قسمة" إلى أن الطفل لازال بكفنه في المنزل لا يتمكنون من دفنه بسبب حظر التجوال المفروض على العاصمة بغداد. 


  
 مفكرة الاسلام: في متابعة للجرائم الوحشية التي ارتكبتها العصابات الصفوية في منطقة الحرية الأولى ـ شمال بغداد ـ عُثر اليوم السبت على جثة محترقة بالكامل لصبي صغير لا يتجاوز عمره الرابعة, بعد أن قام مسلحون من عصابات "جيش المهدي" الصفوية باختطافه يوم أمس.
ونقل مراسل "مفكرة الإسلام" عن الحاجة "قسمة محمد" جدة الطفل "عمر عبد الله الدليمي" من أهالي منطقة الحرية الأولى قولها: إن "عمر" كان يلعب عند باب الدار عندما شنّت العصابات الصفوية عدوانها على المنطقة, وبعدها فقدناه.
وأضافت "بحثنا طيلة يوم أمس واليوم بين أكوام الشهداء السنة المتفحمة دون جدوى", حتى عثر عليه أحد الجيران عصر اليوم السبت في حي "الدباش" قرب منطقة "أهل التنك" المخصصة لبيع النفط الأبيض والتي تسيطر عليها عصابات "جيش المهدي".
وتصف الجدة الجريمة البشعة التي ارتكبتها العصابات الصفوية, مؤكدة أن جثة حفيدها وجدت وقد احترقت بشكل كامل بعد أن صُب عليه النفط وتكورت أطرافه بالكامل.
وأشارت الحاجة "قسمة" إلى أن الطفل لازال بكفنه في المنزل لا يتمكنون من دفنه بسبب حظر التجوال المفروض على العاصمة بغداد. 


  
 مفكرة الإسلام (خاص): علم مراسل "مفكرة الإسلام" في العاصمة العراقية بغداد أن العصابات الصفوية هاجمت، قبل قليل، مسجد الفاروق وأحرقوا مؤذن المسجد الشيخ "علي أحمد" أثناء رفعه لأذان العشاء.
وأضاف مراسل المفكرة أن الصفويين بعد أن هاجموا المسجد وقتلوا الحراس البالغ عددهم أربعة مع سبعة من المصلين وأضرموا النار في المسجد أخرجوا جثة المؤذن وقاموا بسحلها في وسط الشارع.
هذا، وسنوافيكم بآخر التطورات حال ورودها، إن شاء الله تعالى.



 مفكرة الإسلام (خاص): في خبر عاجل وردنا قبل قليل، أفاد مراسل مفكرة الإسلام أن معارك عنيفة تجري في هذه الأثناء بين أهل السنة والمقاومين والعصابات الصفوية في مناطق شارع حيفا والصليخ وشارع فلسطين والفضل وحي العامل ببغداد. 
إلى ذلك تتعرض منطقة الأعظمية إلى هجمات صفوية بقذائف الهاون. وقال مراسل المفكرة إن خسائر كبيرة تتكبدها الآن العناصر الصفوية على يد المقاومة وأهالي تلك المناطق. 
ولم تعرف أي تفاصيل أخرى بسبب رداءة الاتصالات في بغداد وقطعها عن مناطق أخرى. وسوف نعمل جاهدين على موافاتكم بآخر التطورات في بغداد.

مفكرة الإسلام [خاص]: تتعرض منطقة الصليخ السنية وسط العاصمة العراقية بغداد لهجوم من قبل عصابات جيش المهدي وفيلق بدر مجتمعة.
وذكر مراسل 'مفكرة الإسلام' في المنطقة أن العشرات من عناصر تلك العصابات يهاجمون المنطقة وتجري خلال هذه الأثناء معارك عنيفة بين أهل السنة وبين تلك العصابات.
وأوضح مراسل المفكرة أن مساجد الصليخ تدعو المواطنين إلى الجهاد في سبيل الله ضد العصابات الصفوية ودعت الأطفال والنساء إلى التصدي سويًا مع الرجال.
وأوضح مراسلنا أن عددًا من أهل السنة سقطوا شهداء خلال الدقائق الأولى للهجوم. 


مفكرة الإسلام (خاص): أفادت الأنباء العاجلة من العراق أن حصيلة الهجوم الصفوي على الأعظمية بلغ حتى الآن 22 شهيدًا، أغلبهم من النساء والأطفال، بالإضافة إلى احتراق سبعة منازل جراء سقوط قذائف الهاون. 
وأفاد مراسل المفكرة أن الصفويين استهدفوا مسجد "أبو حنيفة" بسبع قذائف هاون وصاروخ كاتيوشا؛ أسفرت عن إلحاق أضرار كبيرة بالمسجد. وتمت السيطرة على النيران التي اندلعت داخل المسجد. هذا وسنوافيكم بآخر التطورات حال ورودها من هناك.


مفكرة الإسلام (خاص): أفادت الأنباء العاجلة من العراق أن حصيلة الهجوم الصفوي على الأعظمية بلغ حتى الآن 22 شهيدًا، أغلبهم من النساء والأطفال، بالإضافة إلى احتراق سبعة منازل جراء سقوط قذائف الهاون. 
وأفاد مراسل المفكرة أن الصفويين استهدفوا مسجد "أبو حنيفة" بسبع قذائف هاون وصاروخ كاتيوشا؛ أسفرت عن إلحاق أضرار كبيرة بالمسجد. وتمت السيطرة على النيران التي اندلعت داخل المسجد. هذا وسنوافيكم بآخر التطورات حال ورودها من هناك.


 
 مفكرة الإسلام (خاص): شاركت عناصر من قوات مغاوير الداخلية مجرمي جيش المهدي في حملتهم العدوانية التي تجري الآن ضد أهل السنة في بغداد.
ونقل مراسل مفكرة الإسلام في بغداد عن شهود عيان أن بعض تلك العناصر قامت بخلع ملابسها العسكرية وارتداء ملابس رياضية والانضمام إلى مجرمي جيش المهدي الذين يهاجمون منطقة شارع حيفا ومحلة الشيخ معروف الكرخي.
وأشار مراسلنا إلى أن أسلحة وسيارات الداخلية العراقية موجودة تحت تصرف جيش المهدي الصفوي الآن. 
وكانت عشيرة الجنابيين في منطقة حي العامل قد تمكنت من قتل قائد جيش المهدي في المنطقة.
وأوضح مراسل مفكرة الإسلام بعد اتصال أجراه مع أهالي حي العامل أن المجرم عبد الحسين عبد علي الساعدي وهو قائد في جيش المهدي الصفوي قُتل مع عشرة من أتباعه خلال هجوم.
وأكد مراسل المفكرة نقلاً عن الأهالي أن الاعتداء الصفوي المستمر على السنة في هذه المنطقة الآن تميل نتائجه لصالح أهل السنة. 


 
 
 مفكرة الإسلام (خاص): في مجزرة فاقت بشاعتها مجازر اليهود والهندوس والمجوس، أقدم الصفويون ـ قبل قليل ـ على إقامة حفل خاص لأكثر من أربعين سنيًا وسط منطقه جميلة في مدينة الصدر، وتم قتلهم بطريقة وحشية تفوق الخيال، على حد وصف مراسل مفكرة الإسلام.
ونقل مراسلنا، عن شهود خلال اتصال هاتفي، أن عصابات جيش المهدي قامت بقتل الشبان السنة البالغ عددهم أكثر من أربعين مواطنًا من أهالي الحرية بعد اختطافهم عصر اليوم.
وذكر الشهود لمراسل المفكرة أن الصفويين قاموا بجلب مناشير كهربائية وصفوا الشبان السنة على أعمدة في ساحة عامة أمام الناس ثم قاموا بقطع أرجلهم من تحت الركبة بتلك المناشير ثم أيديهم وتركهم ينزفون حتى الموت.
وأكد الشهود أن من بين الشهداء شيوخًا كبارًا في السن، موضحين أنه تم إحراقهم بعد ذلك، ومنهم من مات من الحرق قبل أن يموت نتيجة لنزيف الدم بعد قطع يديه ورجليه، وسط احتفال الروافض وصفيرهم وإطلاق النار في الهواء. 


مفكرة الإسلام (خاص): في نبأ عاجل وردنا قبل قليل، أفاد مراسل "مفكرة الإسلام" في بغداد أنه في هذه الأثناء تشتعل أربعة مساجد لأهل السنة بمن فيها من مصلين ومصاحف.
ونقل مراسل المفكرة عن أحد أهالي المدينة، خلال اتصال هاتفي معه وكان يتحدث بالقرب من المساجد المحترقة، أن العصابات الصفوية هاجموا مع مغاوير الداخلية أربعة مساجد لأهل السنة وأضرموا فيها النيران خلال صلاة المغرب .
وأضاف أن الحصيلة الأولية هي سقوط أكثر من 50 شهيدًا وجريحًا في مساجد القعقاع والمهيمن وأحباب المصطفى ونداء الإسلام.

 
 
 مفكرة الإسلام (خاص): أقدمت العصابات الصفوية على جريمة جديدة طالت هذه المرة رفيق الرسول، صلى الله عليه وسلم، الصديق أبا بكر.
وذكر مراسل مفكرة الإسلام أن الصفويين قاموا بجلب أحد الكلاب السائبة وكتبوا عليه بالصبغ الأحمر "هذا عبد الله بن أبي قحافة"، ووضعوا بين قوسين كلمة "أبو بكر".
وأوضح المراسل أن الجريمة التي جرت في ساحة مظفر وسط مدينة الصدر شاهدها كل أهالي المدينة، حيث كان يستمتع أفراد تلك العصابة بضرب الكلب بالعصي والأحجار لمدة ساعة كاملة، قامت بعدها بإطلاق النار على الكلب وقتله على الفور.
وقال مراسلنا إن ضرب الكلب هو بمثابة تنفيس عن حقدهم الكبير للصديق أبي بكر، رضي الله عنه، بعد أن كتبوا اسمه على هذا الكلب.
وتذكرنا هذه الحادثة بما فعله اليهود قبل مدة عندما كتبوا اسم النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ على خنزير، وهو ما يثبت تشابه الحقد الصفوي والصهيوني.
وأشار مراسلنا من قلب مدينة الصدر إلى أن اليوم الجمعة هو من أكثر الأيام التي يحلو للرافضة الصفوية فيها سب الصديق أبي بكر وأم المؤمنين عائشة رضي الله عنهما، حيث ينسبون حديثًا لأحد من يسمونهم "الأئمة المعصومين" يقول فيه "سبابها وأبيها في هذا اليوم كذكر الله في عرفات".
وكان العام الماضي قد شهد فضيحة مماثلة للصفويين تمثلت في إطلاق أسماء الخلفاء الراشدين وأم المؤمنين عائشة على أسماء كلاب التدريب والحراسة في أكاديمية الشرطة وسط بغداد. 


 
مفكرة الإسلام (خاص): شهدت مدينة المدائن جنوب العاصمة العراقية بغداد يوم أمس وصباح اليوم اشتباكات مسلحة وعنيفة بين العصابات الصفوية المدعومة بلواء الذئب وبين عناصر المقاومة العراقية وأهل السنة هناك.
وذكر مراسل مفكرة الإسلام في المدائن أن الاشتباكات اندلعت فجر يوم أمس عندما هاجم لواء الذئب الصفوي منطقة المدائن وسيطر على المقبرة التي يوجد فيها قبر الصحابي الجليل سلمان الفارسي وعدد من التابعين ثم سيطر على منطقة الخناسة والوحدة والمشروع ومنطقة الطاقة، وبعد ساعة واحدة من ذلك دخلت عصابات جيش المهدي بأعداد هائلة وكبيرة، واستقرت في المدينة تحت حماية لواء الذئب الذي دخل بقوات قوامها 3000 جندي مع سيارات وآليات عسكرية.
وأوضح مراسل المفكرة أنه في الساعة التاسعة تمكنت تلك القوات من احتلال ستين بالمائة من مدينة المدائن دون أن تطلق رصاصة واحدة عليهم وكان الأهالي ينتظرون الأوامر من المقاومة في بدء الهجوم، وبالفعل بدأ، وكان هجومًا شاملاً على تلك القوات من أربعة محاور قادته بجدارة جماعة أنصار السنة، حيث تمت مهاجمة تلك العصابات الصفوية من محور بستان الباوي ومحور الوحدة ومحور الخناسة ومحور الطريق العام للمدائن بأكثر من 200 مقاوم وبحدود ما بين 500 إلى 550 مقاتل من أهل السنة، ودارت الاشتباكات لمدة أربع ساعات بشكل عنيف ومتواصل واشتركت فيها سبع من النسوة وقاتلن بجدارة واستشهد ثلاث منهن، إحداهن حامل في شهرها السابع، حيث سقطن وهن يحملن الرشاشات. 
ويضيف المراسل أن الاشتباكات توقفت بعد تمكن المقاومة وأهل السنة من إعادة السيطرة على مستشفى المدينة ودائرة الكهرباء وحي الوحدة والخناسة وبستان الباوي ومنطقة الجحيشية والشجيرية سقط خلالها من الصفويين، حسب الجثث التي أحصيت في بستان الباوي والجحيشية فقط، 76 صفويًا وتم الاستيلاء على أسلحتهم وبقيت جثثهم بين النخيل وأشجار البرتقال حتى صباح اليوم الجمعة بعد دخول قوات الاحتلال إلى المنطقة وإخلاء الجثث.
وأشار مراسلنا إلى أن المقاومة تمكنت من إحراق 14 سيارة من نوع بيك أب تابعة لجيش المهدي ولواء الذئب وقتل 35 عنصرًا منهم في منطقة الشارع العريض وفي الساعة الثانية عادت تلك العصابات لتجميع صفوفها من جديد إلا أنها هذه المرة تكبدت خسائر جسيمة، حيث تمكنت فصائل أخرى من الدخول إلى المدائن قادمة من المحمودية واللطيفية، وهي الجيش الإسلامي وتنظيم القاعدة لتندلع مرة أخرى معركة شرسة دامت حتى الساعة العاشرة من مساء أمس وانتهت بسيطرة أهل السنة على كافة مناطق المدائن والاستيلاء على أسلحة ضخمة وعدد وخرائط ومعلومات وأسر 22 صفويًا بينهم ضابط في لواء الذئب له صلة قرابة من الفارسي جلال الصغير أمام حسينية براثا اسمه علي رضا جواد الصغير.
وألمح مراسلنا إلى أنه في الساعة الواحدة ليلاً كانت فلول تلك العصابات الصفوية لا تزال تتجمع عند مجمع الطاقة الذرية السابق، فشنت المقاومة هجومًا بقذائف الهاون والصواريخ على مناطق تجمعهم أدت إلى مصرع وإصابة أكثر من أربعين صفويًا.
وأكد مراسلنا بما لا يدع مجالاً للشك أن مجزرة حقيقية قد نجح أهل السنة في إيقاعها بالصفويين المعتدين يوم أمس يمكن أن تتقارب مع مجزرتهم التي وقعت في مدينة الصدر قبل أسبوعين.
وفي صباح اليوم حاول الصفويون تعويض خسارتهم القاسية يوم أمس فقاموا بشن عدوان من محور واحد وهو محور الوحدة ومنطقة البعثية ودارت خلال ساعات الصباح الأولى اشتباكات عنيفة بين المقاومة وبين تلك العصابات أسفرت عن انكسارهم مرة أخرى وعودتهم بعد تكبد خسائر غير قليلة.
ويشير مراسلنا إلى أن الغريب في الأمر هو انسحاب الاحتلال من المدائن قبل ساعات من هذا العدوان، وعدم العودة إلى المدينة بالمروحيات والآليات إلا بعد انتهاء المعارك كي ترفع جثث الصفويين عبر سيارات نوع لوري كبيرة الحجم لنقلهم إلى الحلة مركز محافظة بابل. 


 
 مفكرة الإسلام (خاص): ارتكبت عصابات جيش المهدي الصفوية جريمة جديدة تضاف إلى سلسلة جرائمها المتكررة ضد أهل السنة وبيوت الله في العراق.
ونقل مراسل "مفكرة الإسلام" عن شهود عيان أن هؤلاء المجرمين الصفويين قاموا بقصف أحد جوامع أهل السنة. 
وقال الشهود من أهالي منطقة حي اليرموك: إن قذيفتي هاون سقطتا ظهر اليوم على جامع شيخ الإسلام ابن تيمية "أم الطبول سابقًا".
وأوضح الشهود أن عصابات المهدي الصفوية هي من أطلق هذه القذائف، مشيرين إلى أن القصف لم يسفر عن وقوع أية أضرار بشرية ولكنه أدى إلى بعض الأضرار المادية بالجامع.
يشار إلى أن الحكومة الإيرانية حرصت على إدخال مئات القطع من السلاح والعتاد إلى مليشيا "جيش المهدي" الموالي لها بالعراق.
وأوضح مراسل "مفكرة الإسلام" بالنجف, أن أهالي المدينة شاهدوا العشرات من العصابات الصفوية من جيش المهدي الذين يحرسون ما يعرف بـ"الحضرة الحيدرية" التي تحوي قبر "علي بن أبي طالب" - رضي الله عنه - يحملون رشاشات نصف آلية إيرانية حديثة الصنع.
وأشار المراسل - وفقًا لمصادر في الشرطة - إلى أن طهران أرسلت بجانب الأسلحة الإيرانية عبوات ناسفة وصواريخ محمولة على الكتف، إضافة إلى أجهزة اتصالات حديثة.
وأضافت المصادر: إن الأسلحة الإيرانية الموجودة عند جيش المهدي هي أسلحة متطورة وأكثر حداثة من تلك التي تمتلكها القوات الأمنية العراقية. 


 
 مفكرة الإسلام (خاص): أفادت الأنباء الواردة من مدينة القصر الأوسط التابعة لقضاء المدائن جنوب بغداد أن عناصر المقاومة العراقية تمكنت اليوم من احتجاز 59 رافضيًا يعتقد أنهم من جيش المهدي.
وذكر مراسل "مفكرة الإسلام" ـ نقلاً عن شهود عيان ـ أن عناصر المقاومة أوقفت قافلة من السيارات التي تقل الركاب من نوع كيا كان على متنها أشخاص متوجهون إلى بغداد قادمين من مدينة العمارة الشيعية.
وأوضح المراسل -نقلاً عن مصادر خاصة- أن العناصر التسعة والخمسين تم اعتقالهم من قبل المقاومة لغرض التحقيق معهم بعد ورود معلومات عن نية قدوم العشرات من جيش المهدي إلى بغداد من جنوب العراق لسد النقص الحاصل في صفوفهم بعد الضربات الموجعة التي تلقاها على أيدي أهل السنة والمقاومة العراقية.
وأفاد المصدر أن إعدامهم سيكون على الفور حال ثبوت انتمائهم لجيش المهدي الصفوي 


  
 مفكرة الإسلام (خاص): أعلن مصدر مسئول في مكتب ما يعرف بـ"الشهيد الصدر" في مدينة النجف أن أكثر من 1422 شخصًا من عناصر ميليشيا "جيش المهدي" قتلوا منذ الأول من شهر رمضان الماضي وحتى مساء أمس، بحسب ما أفاد مراسل "مفكرة الإسلام" نقلاً عنه.
وكشف المدعو سيد جمعة المكصوصي عن تلك الحصيلة من قتلى العصابات الصفوية، أثناء حضوره مجلس عزاء أقيم في منطقة حي الشرطة بالنجف صباح اليوم، لأحد أفراد تلك العصابات الذي قتل على يد المقاومة قبل يومين في بغداد. 
وأشار إلى أن هؤلاء القتلى سقطوا في عمليات تنوعت بين اغتيالات فردية أو تفجيرات سيارات مفخخة أو قصف بالصواريخ أو هجمات مسلحة على منازلهم. 
يذكر أن الميليشيا الصفوية يشار إليها بالمسئولية عن عمليات الاغتيال والتصفية الجسدية ضد العرب السنة في العراق، وفق تأكيدات تقارير دولية.
فقد ذكرت صحيفة 'واشنطن بوست' الأمريكيةفي 31 أغسطس 2006م أن مستشفيات بغداد تحولت حقولاً للقتل تتسلل إليها فرق الموت الشيعية لتصفية المرضى من السنة العرب.
وتحت عنوان "مليشيات الصدر والذبح في الشوارع" أوردت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية في عددها الصادر 25 أغسطس2006 تقريرا شمل مقابلة مع أحد قادة جيش المهدي، أجرتها الصحيفة معه في أحد المطاعم المتواضعة في بغداد أكد خلالها أن عناصر جيش المهدي لا تتوانى في ذبح السنة. 
وكانت "مفكرة الإسلام" قد أشارت في تقارير متعددة من خلال مراسليها إلى الجرائم اليومية التى يرتكبها فيلق بدر وميليشيا جيش المهدي ضد العرب السنة. 


 
 مفكرة الإسلام[خاص] : في خطوة خبيثة جديدة تدلل على النكاية التي أوقعتها المقاومة وأهل السنة بالميليشيات الصفوية المعروفة باسم 'جيش المهدي' أعلن المدعو 'مقتدى الصدر' ، اليوم الجمعة ،عن طرد العشرات من جيش المهدي بسبب انحرافهم عن الخط الصدري ، على حد زعمه.
ونقل مراسل 'مفكرة الإسلام' ، في النجف أن الصدر أعلن عن عزل خمسين من قيادات تلك العصابات وعشرات من أفراد 'جيش المهدي' بعد ثبوت تورطهم بقتل عراقيين أبرياء ، حسب زعمه. 
وأوضح مراسل المفكرة أن الصدر طالب من كل شخص تعرض ذويه إلى القتل أو التعذيب تقديم اسم ذلك الشخص للقصاص منه.
الجدير بالذكر أن الصدر أعلن في فتوى سريه لأتباعه ، كشف عنها قبل مده ، أحل فيها قتل من اسماهم 'الوهابيين والنواصب' وهو الاسم الذي تطلقه العصابات الصفوية على أهل السنة .


مفكرة الإسلام [خاص]: وردنا قبل قليل أن أهالي مدينة بعقوبة عثروا على رأس قائد جيش المهدي في المدينة المدعو "أبو حسين التميمي" في منطقة المخيسة قرب بعقوبة مع اختفاء جسده. 
وأوضح مراسل 'مفكرة الإسلام' - عن شهود عيان - أن قوات الشرطة لا تتمكن من الدخول إلى تلك المنطقة؛ كونها تخضع لسيطرة المقاومة العراقية بشكل كامل. 
يُذكر أن التميمي كان قد وجّه كتابًا رسميًا قبل أيام لقائد شرطة ديالى اللواء غسان الباوي وعدد من القادة الأمنيين العراقيين الموالين للاحتلال يطالبهم فيه بالتعاون معهم على قتل من أسماهم النواصب 'الإرهابيين'، وهذا رابط الوثيقة كما نشرته المفكرة :


 
 مفكرة الاسلامSad خاص ) أعدمت المقاومة العراقية صباح اليوم خمسة أشخاص من ميليشا جيش المهدي في مدينة المحمودية رميا بالرصاص.
وذكر مراسل "مفكرة الإسلام" أن سيارة تقل خمسة عناصر من جيش المهدي تم اختطافهم من قبل رجال المقاومة العراقية في مدينة المحمودية جنوب بغداد عند منطقة القصر الأوسط صباح اليوم الأربعاء. 
ونقل عن سكان محليين أن تلك العناصر كانت متوجهة من بغداد إلى الحلة اضطرت إلى أن تسلك طريق فرعي يمر وسط المنطقة بعد قطع الطريق العام بسبب غزارة الأمطار والأتربة التي أدت إلى أعاقت سير المركبات على ذلك الطريق الغير معبد. 
وتم إنزالهم من السيارة وتبين أنهم يحملون خمسة مسدسات ورشاش كلاشنكوف وهويات صادرة من مكتب ما يعرف بالشهيد الصدر. 
وأشار المراسل إلى أن المقاومة قامت بعصب أعينهم وشد أيديهم وربطهم على أعمدة الكهرباء وإعدامهم وإلقاء جثهم على الشارع العام حيث طريق مرور الأرتال الأمريكية والعراقية.

 
 مفكرة الإسلام [خاص]: حصلت 'مفكرة الإسلام' على وثيقة رسمية صادرة من قائد عصابات ما يسمى 'جيش المهدي' الصفوي تكشف عن التعاون القذر بين الجيش العراقي والعصابات الصفوية في استهداف أهل السنة, وتدعو للتعاون بينهما في العدوان على منطقة 'ديالى' ـ شرق بغداد ـ واعتقال أهلها من السنة وتدمير بيوتهم.
وتدعو الوثيقة قائد شرطة ديالى اللواء الركن 'غسان الباوي' والعميد 'مظفر' قائد فوج التدخل السريع والعميد 'قاسم' قائد المغاوير والعميد 'كريم' قائد نجدة ديالى إلى مساندة هجوم عصابات المهدي على عدد من مناطق ديالى خلال الأيام القادمة التي تعقب عيد الفطر المبارك.
وفيما يلي نص الوثيقة الرسمية الموجهة إليهم في مدينة بعقوبة ـ كما نرفق صورتها مع الخبر ـ: 
بسم الله الرحمن الرحيم
قيادة قوات جيش المهدي 
الولاء للمرجعية 
إلى / اللواء الركن غسان الباوي – قائد شرطة ديالى
العميد مظفر والعميد قاسم والعميد كريم 
تحت شعار [شيعة علي هم الغالبون] 
سوف تأتي كتيبة من جيش المهدي مكونة من [200] مقاتل كلهم ولائهم للمرجعية وشيعة أوفياء المراجع بعد أيام يدخلون إلى محافظة ديالى لتطهرها من النواصب الإرهابيين السنة خاصة من مناطق [التحرير .حي المعلمين .المفرق . بهرز . الحديد] وأخرى من الإرهابيين النواصب.
ولقد أعددنا خطة جاهزة وكاملة باقية للتنفيذ فقط ولقد جمعت مصادرنا من المناطق التي ذكرت أعلاه معلومات كثيرة عن الذين يهجّرون الشيعة ويقتلونهم وسوف نقبض عليهم ونريهم بأن شيعة علي هم الغالبون... راجين تعاونكم معنا قدر الإمكان مع الشكر والتقدير ... 
نشرح إليكم أدناه خطوات الخطة الموضوعة للتخلص من النواصب السنة: 
- سوف تأتي القوة على هيئة قسم همرات من الجيش العراقي وملابس الجيش وقسم سيارات نوع مونيكات وأرقام وسيارات إسعاف وقسم سيارات شرطة وملابس شرطة وملابس فوج الطوارئ.
-وسوف نقوم بتطويق المناطق المذكورة حتى نبعد الشبة ونبين للمواطنين بأننا من محافظة ديالى وليس من بغداد وسوف نجلب معنا مصادرنا من المناطق المذكورة حيث نقوم باعتقال الإرهابيين السنة وتحطيم بيوتهم وأخذ نسائهم وكما يقول سيدنا وإمامنا مقتدى الصدر [دام ظله] في إحدى مقالاته القيمة [إياكم والنواصب السنة اقتلوهم أينما تجدوهم].
- مدة العملية ثلاثة أيام وبعد إكمال العملية نأخذ المعتقلين وندخلهم في الاستخبارات والفوج حتى نفرض الأنظار عن المواطنين وبعدها في الليل نأخذهم إلى بغداد وتجري اللازم معهم. 
شكرًا 
أبو حسين التميمي
قائد قوات جيش المهدي 
/ 10/2006
هذا, وكانت إحدى فصائل المقاومة العراقية قد اعتقلت حامل البريد على بعد شارعين من مقر شرطة ديالى حيث كان ينوي تسليمه وقامت بإعدامه وسط الشارع. 


 مفكرة الإسلام [خاص]: نفذت المقاومة العراقية اليوم حكم الإعدام بحق أربعة أشخاص من عناصر ميليشيا 'جيش المهدي' الشيعية في ساحة عامة وسط مدينة المحمودية جنوب بغداد، وذلك بعد اعترافهم بخطف واغتصاب وقتل فتاة عراقية من أهل السنة الشهر الماضي.
وأوضح مراسل 'مفكرة الإسلام' نقلاً عن مصدر في المقاومة العراقية أنه تم توقيع عقوبة الإعدام على كل من حسين عبد السادة، رضا الكعبي، علي اللامي، ناصر ماهود، بعد أن اعترفوا بجريمتهم الشنعاء التي ارتكبوها بحق الفتاة، باختطافها واغتصابها ومن ثم قتلها. 




اخبار حديثة مفزعة

١- خمس صحف مصرية للعلمانيين تتحول لنصرة الرافضة في مصر لقاء دعم مادي سخي من ايران وشيعة الخليج

٢- حزب الوحدة والحرية الشيعي يتشكل في مصر ويطالب بتسجيله بقيادة المتشيع المصري احمد راسم النفيس
٣- الشيخ يوسف القرضاوي العالم المصري المعروف والذي كان يسعى للتقريب بين السنة والشيعة يصرخ ويستنجد أوقفوا التبشير الشيعي في مصر
٤- الحكومة المصرية الجديدة توعز على حياء واستخفاء لعلماء السنة في مصر بالنزول للشارع المصري ومواجهة خطر تشييع الشباب المصري وهي لا تستطيع بشكل رسمي الوقوف أمامه
٥- تحرك شيعة سعوديون لشراء اراضي زراعية ومخططات سكنية في منطقة الدوادمي والقويعية وبمبالغ مبالغ فيها ومن ثم تسجيلها وتجميدها وأوعزوا لبعض من اشتروا منه انهم لن يحيوها الا بعد عشرين سنة وتوزعت اماكن شرائهم بين القويعية والدوادمي والقرنة ومصدة وعسيلة وهي مراكز تابعة لمحافظة الدوادمي 
٦- حكومة السودان تطالب شيعة السودان بحذف سب الصحابة من كتبهم

واليك خاتمة النكبة هذا البيان الرسمي الشيعي الخطير

 
بيان رسمي شيعي خطير نشر في ٩ يناير ٢٠٠٧

 مفكرة الإسلام (خاص): أفصح "المجلس الأعلى للثورة الإسلامية" في العراق، بزعامة "عبد العزيز الحكيم", عن تفاصيل مخطّط المد الشيعي في الدول العربية والإسلامية، وذلك في بيان "سري وعاجل"، تمكنت "مفكرة الإسلام"، وعبر مصادرها من الحصول على نسخة منه.
وجاء البيان متضمنًا توصيات المؤتمر التأسيسي الموسّع لشيعة العالم في مدينة "قم" الإيرانية، بحضور كافة قيادات الأحزاب الشيعية والمراجع ورؤساء الحوزات الدينية والأساتذة والمفكرين والباحثين.
وأوصى هذا المؤتمر بتأسيس منظمة عالمية تسمى "منظمة المؤتمر الشيعي العالمي" على أن يكون مقرُّها في إيران، وفروعها في كافة أنحاء العالم، ويتم تحديد هيئات المنظمة وواجباتها، وتعقد مؤتمرًا شهريًا بصفة دورية. 
ويدعو إلى اقتباس تجربة الشيعة في العراق التي يصفها بـ "الناجحة" لتعميمها في الدول الإسلامية الأخرى، وفي مقدمتها السعودية والأردن واليمن ومصر والكويت والإمارات والبحرين والهند وباكستان وأفغانستان. 
وفي هذا السياق, تكشف التوصيات عن الوسائل والأدوات التي تعين الشيعة على تحقيق مخطّطهم هذا، من خلال بناء قوات عسكرية غير نظامية لكافة الأحزاب والمنظمات الشيعية بالعالم، وعبر الزجّ بأفرادها داخل المؤسسات العسكرية والأجهزة الأمنية والدوائر الحساسة في تلك الدول، مع تخصيص ميزانية خاصة لتجهيزها وتسليحها وتهيئتها؛ لدعم وإسناد الشيعة في السعودية واليمن والأردن. 
وتدعو التوصيات إلى استغلال كافة الإمكانيات والطاقات النسوية في كافة الجوانب، وتوجيهها لخدمة الأهداف الإستراتيجية للمنظمة، والتأكيد على احتلال الوظائف التربوية والتعليمية، وإلى التنسيق "الجدّي والعملي" مع القوميات والأديان الأخرى؛ لاستغلالها في دعم الشيعة بالعالم. 
ويتضمن مخطط الشيعة لتحقيق هذا الهدف، تصفية الرموز والشخصيات الدينية البارزة من السنّة، ودس العناصر الأمنية في صفوفهم للإطلاع على خططهم ونواياهم، وفرض مقاطعة على بضائع دول السنّة في مقابل تشجيع الصادرات الإيرانية.
وتطلب تلك التوصيات من المرجعيات والحوزات الدينية في العالم, تقديم تقارير شهرية، وخطة عمل سنوية لرئاسة المؤتمر حول "المعوقات والإنجازات" في بلدانهم، والمقترحات اللازمة لتحسين وتطوير أدائها. 
وتقترح كذلك إنشاء صندوق مالي عالمي مرتبط برئاسة المؤتمر، تنتشر فروعه في كافة أنحاء العالم، يعتمد في موارده المالية على الحكومات العرفية وخاصة العراق، وعلى تبرعات التجار الأثرياء، وزكاة الخمس، والتنسيق مع الجمعيات والمنظمات الخيرية والإنسانية لاستلام المساعدات والمعونات المادية لدعم متطلبات المؤتمر الإدارية والإعلامية والعسكرية. 
وتنّوه "مفكرة الإسلام" إلى أن نشرها تلك الوثيقة التي سبق وأن نشرت نصّها جريدة "المحرر العربي"، وبثتها فضائية "المستقلة"، جاء بعد حصولها من مصادر موثوقة على نسخة منها.

وفيما يلي نص الوثيقة:
المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق الرئاسة إلى/ قيادات المكاتب والفروع م/ بيان سري وعاجل.
بتوجيه ورعاية سماحة آية الله العظمى السيد "علي خامنئي", المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران (دام ظله) وتحت شعارات (شيعة علي هم الغالبون ) تم عقد المؤتمر التأسيسي الموسّع لشيعة العالم في مدينة "قم" المقدسة، حضره كافة قيادات الأحزاب الشيعية والمراجع ورؤساء الحوزات الدينية والأساتذة والمفكرين والباحثين، وتم مناقشة عدة جوانب مهمة وخرج بالتوصيات التالية : 

1 - ضرورة تأسيس منظمة عالمية تسمى (منظمة المؤتمر الشيعي العالمي )، ويكون مقرها في إيران وفروعها في كافة أنحاء العالم، ويتم تحديد هيئات المنظمة وواجباتها، ويتم عقد مؤتمر خاص خلال كل شهر. 


2 - دراسة وتحليل الوضع الراهن على الساحة الإقليمية والإستفادة من تجربتنا الناجحة في العراق، وتعميمها على بقية الدول وأهمها السعودية (قلعة الوهابية الكفرة) والأردن (عميل اليهود) واليمن ومصر والكويت والإمارات والبحرين والهند وباكستان وأفغانستان، والتأكيد على الخطة الخمسينية والعشرينية، والبدء بتطبيقها فورًا . 

3 - بناء قوات عسكرية غير نظامية لكافة الأحزاب والمنظمات الشيعية بالعالم عن طريق زجّ أفرادها في المؤسسات العسكرية والأجهزة الأمنية والدوائر الحساسة، وتخصيص ميزانية خاصة لتجهيزها وتسليحها وتهيئتها؛ لدعم وإسناد إخواننا في السعودية واليمن والأردن. 

4 - استثمار كافة الإمكانيات والطاقات في كافة الجوانب وتوجيهها لخدمة الأهداف الإستراتيجية للمنظمة، والتأكيد على احتلال الوظائف التربوية والتعليمية. 

5 - التنسيق الجدي والعملي مع كافة القوميات والأديان الأخرى واستغلالها بشكل تام؛ لدعم المواقف والقضايا المصيرية لأبناء الشيعة بالعالم، والابتعاد عن التعصّب الذي يصب لمصلحة أبناء العامة. 


6 - تصفية الرموز والشخصيات الدينية البارزة لأبناء العامة، ودس العناصر الأمنية في صفوفهم للإطلاع على خططهم ونواياهم. 

7 - على كافة المرجعيات والحوزات الدينية في العالم تقديم تقارير شهرية، وخطة عمل سنوية لرئاسة المؤتمر، تتضمن كافة المعوقات والإنجازات في بلدانهم والمقترحات اللازمة لتحسين وتطوير أدائها. 

8 - إنشاء صندوق مالي عالمي مرتبط برئاسة المؤتمر وتُفتح له فروع في كافة أنحاء العالم، وتكون الموارد أحيانًا جمع الأموال من الحكومات العرفية، وخاصة العراق، وتبرعات التجار الأثرياء، وزكاة الخمس، وكذلك التنسيق مع الجمعيات والمنظمات الخيرية والإنسانية؛ لاستلام المساعدات والمعونات المادية لدعم متطلبات المؤتمر الإدارية والإعلامية والعسكرية. 


9 - تشكيل لجنة متابعة مركزية لتنسيق الجهود في كافة الدول، وتقويم أعمالها. 


10 - متابعة الدول والسلطات والأحزاب، وشنّ حرب شاملة ضدها في كافة المجالات، وأهمها المجال الاقتصادي من خلال تشجيع الصادرات الإيرانية، ومقاطعة البضائع السعودية والأردنية والسورية والصينية. 


المكتب السياسي للمجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق بغداد




 
وختاما والله انني أغلي واحترق على اهل السنة ان لم يتحركوا لصد هذا المد الصفوي 
 واول خطوة عملية هي ان ندرك هذا الخطر ونقوم بالتوعية اللازمة لكل طبقات المجتمع 


فارسل هذه الرسالة لمن تعرف ومن لا تعرف وانشروها في المنتديات ووالله انني صادق وما بدلت ولا زدت وبإمكانك التحقق بنفسك

اين انتم يا اصحاب الاي ميل وتويتر والفيس بوك والبلاك بيري والوتس اب هذا دوركم للدفاع عن عقيدتكم ارسل لكل المجموعات لديك فالخطر قادم
واسأل الله ان يحفظ وينصر اهل السنة في كل دار ووطن
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

المشرف العام
Admin

عدد المساهمات : 52
تاريخ التسجيل : 24/01/2010
العمر : 42

http://www.almdars.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى